مسد: تطبيع دمشق وأنقرة لن يجلب السلام. نورث برس

القامشلي – نورث برس

قالت إلهام أحمد، رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية (مسد)، الاثنين، إنّ تطبيع دمشق وأنقرة “لن يجلب السلام وسيُعمّق الأزمة”.

وذكرت “أحمد”، عبر تغريدة على تويتر، أنّ تركيا “لم تدعم الثورة السورية بل حرّفتها عن مسارها”.

ورأت “أحمد”، أنّ الهدف من ذلك خدمة الأجندات التركية التوسُّعية القائمة على “الاستعمار والنهب والتغيير الديمغرافي”.

ولفتت رئيسة الهيئة التنفيذية لـ “مسد”، النظر إلى أنّ تركيا “استثمرت اللاجئين السوريين”.

وأمس الأحد، ذكرت وكالة “تسنيم” الإيرانية، أن الرئيس الروسي دعا نظيريه التركي والسوري، للمشاركة في قمة قادة منظمة شنغهاي، للتعاون وسط الشهر القادم في أوزبكستان، مُرجّحة وجود لقاء سيجمع الرئيسين السوري والتركي على هامش القمة.

إعداد وتحرير: رهف يوسف