قالوا. الشرق الاوسط

«لقد تحدثت إلى (نجمة كرة السلة الأميركية) بريتني غرينر قبل لحظات. إنها الآن في أمان، على متن طائرة، وفي طريقها إلى الوطن… بعد أشهر من الاعتقال الظالم في روسيا، والاحتجاز في ظروف لا تطاق، ستعود بريتني قريباً إلى أحضان أحبائها، حيث كان ينبغي أن تكون طوال الوقت».
الرئيس الأميركي جو بايدن

«إن إحدى أكبر عمليات الشرطة في جمهورية ألمانيا الاتحادية تجعل من الواضح أنه يجب ألا نكون ساذجين فيما يتعلق بخطر الإرهاب اليميني في بلادنا… إن أولئك الذين أرادوا محاربة الديمقراطية من الداخل كانوا يعملون معاً في جميع أنحاء أوروبا، إن لم يكن في جميع أنحاء العالم».
وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك

«أعتقد أن الرؤية الصحيحة هي أنه جرى تعليق المباحثات. لقد أرجأنا اجتماع المفوضية الاستشارية الثنائية بشأن معاهدة ستارت الجديدة، لكننا لم نلغِها. لن أطلق تخمينات حول اقتراح مواعيد بديلة… قرار إرجاء الاجتماع كان صعباً… ولقد تردد غير مرة أن الوضع في ظل الانخراط الأعمق والأخطر للولايات المتحدة في التطورات داخل أوكرانيا وحولها، قد أثر بصورة مباشرة على قرارنا. هذا ليس الوقت المناسب للقاء».
نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف

«أعلم أن الوضع غير ميؤوس منه. لبنان أنجز انتخابات نيابية وكذلك هو في طور القيام بإصلاحات مالية واقتصادية، حيث إن الدعم الدولي جاهز للمساعدة فور إنجازها… إن المطلوب أن تتوافر إرادة سياسية لدى اللبنانيين لاتخاذ هذه الخطوات الضرورية لإعادة الثقة، وإذا ما تضافرت هذه الجهود فأنا متفائل بمستقبل أفضل للبنان».
ديفيد هايل – مساعد وزير الخارجية الأميركي السابق ومدير مركز ويلسون للدراسات في واشنطن