اعتقال 87 من الحزب الكردي في إسطنبول. زمان تركية

أنقرة (زمان التركية) – اعتقلت السلطات في تركيا، 87 من أعضاء حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، خلال احتجاج حاولوا تنظيمه في إسطنبول.

أراد أعضاء حزب الشعوب الديمقراطي تنظيم مسيرة في منطقة كاديكوي بإسطنبول، للاحتجاج على اعتداء الشرطة على أمين حزب  الشعوب الديمقراطي في إسطنبول فرحات إنجو،

ولكن لم تسمح الشرطة للحشد بالتجمع، مستشهدة بقرار مكتب حاكم منطقة كاديكوي.

وأصدر مكتب محافظ إسطنبول بيانًا أوضح خلاله أنه تم اعتقال 87 شخصًا خلال أحداث كاديكوي، بسبب محاولتهم التظاهر بدون إذن.

وأشار البيان إلى أنه قد بدأت الإجراءات القانونية ضد الأشخاص الموقوفين.

وعلق رئيس حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، مدحت سنجار، بالقول: “لقد أنشؤوا إمبراطورية إجرامية. وسبب رغبتهم في منع حزب الشعوب الديمقراطي ومكوناته من تحالفهم هو أنهم يعرفون أن القوة لتغيير هذه الصورة تكمن هنا. هذا الحصار هو حصار ضد إرادة الشعب والعدالة والحقيقة. ولأننا مصممون على تغيير نظام الحصار هذا، فإنهم يضعون هذه الضغوط موضع التنفيذ”.

وأكد سنجار أن الهجوم على أمين الحزب في إسطنبول، هو دلالة على الخوف والذعر، ودليل على عجز السلطة التي سقطت في هاوية الفوضى.

وأشار سنجار إلى أنه يجب على الحكومة التي تحاول جعل إسطنبول قاعدة الفاشية أن تعلم أن سلسلة النضال المشترك الممتد من إسطنبول إلى روبوسكي ستفشل هذه الخطط.