كلام من وجع عن الشاعر عز الدين المناصرة.. ماجد كيالي

img

كلام من وجع عن الشاعر عز الدين المناصرة…
كان عز الدين المناصرة، الشاعر والمثقف والمناضل في قلب الحركة الوطنية الفلسطينية، في بيروت، وله نتاجات شتى، فإلى دواوينه الشعرية اللافتة والغنية، وقصائده المغناة، واشعاره الملحمية المفعمة بالميثولوجيا، كان ناقدا أدبيا، وفنيا، وكان صاحب رأي سياسي ايضا…عمل في الاعلام الموحد لفترة طويلة…ومن دون تصنيفات للشعراء، بحسب الأهواء، فربما هو الأكثر قربا من مكانة محمود درويش، مع لون خاص ومتميز به…بيد أن قصة المناصرة تنطوي على وجع ايضا…واعتقد أن هذا الشاعر الكبير تعرض الى صدمة كبيرة، إبان تحضيره الدكتوراة في صوفيا (بلغاريا ـ أواخر السبعينيات). القصة انه عقد في العام 1978 مؤتمرا لإقليم فتح في بلغاريا (كنت عضوا فيه ابان دراستي في أكاديمية العلوم السياسية وقتها)، وكان عز الدين رئيس المؤتمر (الذي أشرف عليه بعض أعضاء مكتب التعبئة والتنظيم في حركة فتح). ويبدو أن نتائج هذا المؤتمر لم تعجب مدير مكتب منظمة التحرير المعين حديثا في بلغاريا، واسمه مجاهد سمعان/برتبة عقيد او عميد سرح من الجيش السوري، ولا يعرف احد عنه شيئا، ولا كيف تم تعيينه من قبل أبو عمار كمدير للمكتب…وقد اصطحب معه اكثر من خمسة اشخاص كمرافقة… هكذا بعد المؤتمر اختفى عز الدين، عدة ايام، وعندما تسرب خبر انه معتقل في قبو مكتب المنظمة في صوفيا، ثارت ثائرة الطلاب وقاموا بمحاصرة مكتب المنظمة (المحروس من قبل الأمن البلغاري)…حينها وصل الخبر الى القيادة في بيروت، فأوفد الأخ أبو عمار مدير الإعلام الخارجي وقتها وهو محمود اللبدي، للتباحث مع السلطات البلغارية ولتهدئة خواطر الطلاب وحل المشكلة…باختصار تم سحب مجاهد سمعان وشطبه كمدير للمكتب، من دون اية اجراءات عقابية، وتم تهدئة الطلاب، واخراج عز الدين من الحجز. لكن السلطات البلغارية بعثت عز الدين الى بودابست لفترة نقاهة، إذ إنه وقتها تعرض لضرب مبرح بذلك القبو، من قبل مرافقة مجاهد سمعان…عندما عاد عز الدين إلى صوفيا، ربما بعد قرابة عشرة ايام، التقيته وكانت اثار الضرب والكدمات مازالت واضحة عليه…كان وضعا مأساويا…بعدها أظن ان هذه الحادثة اثرت عليه كثيرا، اذ بعد نيله الدكتوراة ذهب للتدريس…وأظن ان انتاجه الشعري تأثر ايضا…المشكلة أن رفاقه ان ذلك (الفتحاويين) تنكروا له… دون أن أعرف سببا لذلك…سيبقى عز الدين واحدا من اهم الشعراء الفلسطينين، وسيبقى في ذاكرة شعبه…بالأخضر كفناه…بالأحمر كفناه…

الكاتب editor Hossein

editor Hossein

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة