دوي انفجار قوي في موقع تسيطر عليه الحكومة السورية في القامشلي القامشلي – نورث برس

img

القامشلي – نورث برس

سمع سكان القامشلي، شمال شرقي سوريا، مساء الأربعاء، دوي انفجار قوي تبين لاحقاً أنه ناتج عن انفجار قنبلة صوتية في مناطق تخضع لسيطرة الحكومة السورية.

وأعقب دوي الانفجار سماع صفارات سيارات الإسعاف وتنقل عربات لقوى الأمن الداخلي (الأسايش)، ما أثار حالة قلق لدى معظم سكان المدينة الواقعة على الحدود السورية التركية.

وتتقاسم قوات سوريا الديمقراطية السيطرة على مدينة القامشلي مع قوات الحكومة السورية، التي تسيطر على جزء صغير من المدينة بينما تسيطر “قسد” على معظم مساحة المدينة.

وقال مصدر أمني مطلع لنورث برس إن الصوت خرج من حي الطي الذي يخضع لسيطرة قوات الحكومة السورية في الجهة الجنوبية من مدينة القامشلي.

وأضاف المصدر الأمني مفضّلاً عدم التعريف بهويته، أن الصوت نتج عن انفجار قنبلة صوتية في الحي الذي يشهد حالة فوضى في ظل انتشار مجموعات الدفاع الوطني التابعة لقوات الحكومة.

ورجّح المصدر أن يعود سبب الانفجار إلى معسكرات التدريب التابعة لقوات الحكومة السورية والمجموعات التابعة لها في مناطق سيطرتها.

إعداد: هوكر العبدو – تحرير: هوشنك حسن

الكاتب editor Hossein

editor Hossein

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة