السبت. أكتوبر 16th, 2021

واشنطن (زمان التركية) – أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي جو بايدن مدد العقوبات المفروضة على تركيا بسبب عمليتها العسكرية ضد القوات الكردية في سوريا عام 2019 عاما آخر.

وجاء في بيان لبايدن، امس الخميس، أن “الوضع في سوريا والوضع المتعلق بها، وخاصة أعمال الحكومة التركية المتمثلة في الهجوم العسكري على شمال شرقي سوريا تقوض الحملة لدحر تنظيم “داعش” وتعرض المدنيين للخطر وتهدد السلام والأمن والاستقرار في المنطقة، ولا تزال تشكل خطرا غير عادي واستثنائيا على الأمن القومي والسياسات الخارجية للولايات المتحدة”.

وأضاف البيان: “ولهذا السبب يجب أن تبقى حالة الطوارئ المعلنة بموجب الأمر التنفيذي رقم 13894 الصادر في 14 أكتوبر 2019، سارية المفعول حتى 14 أكتوبر 2021.. وبالتالي أمدد حالة الطوارئ الوطنية المعلنة بموجب الأمر التنفيذي”.

يذكر أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب أصدر في 14 أكتوبر 2019 أمرا تنفيذيا بفرض عقوبات على تركيا بسبب عمليتها العسكرية في سوريا.

وشملت العقوبات عددا من المسؤولين الأتراك الكبار، بينهم وزيرا الدفاع والطاقة التركيان.