الثلاثاء. نوفمبر 30th, 2021

أنقرة (زمان التركية) – نفى الزعيم الكردي المعتقل في تركيا، صلاح الدين دميرطاش، الرئيس المشارك السابق لحزب الشعوب الديمقراطي، ارتباط حزبه بتنظيم حزب العمال الكردستاني، 

تصريحات دميرطاش جاءت خلال مقابلة له مع وكالة الأنباء الألمانية “د ب أ”.

وقال صلاح الدين دميرطاش: “لا أنا ولا حزبنا على صلة أو علاقة مباشرة أو غير مباشرة بحزب العمال الكردستاني”

وأضاف دميرطاش أن حزب الشعوب الديمقراطي، هو حزب سياسي ديمقراطي لا يدعو إلا إلى الأساليب السلمية.

كما شدد دميرطاش، على أن الحكومة الجديدة في ألمانيا، يجب ألا تعتبر تركيا هي الرئيس رجب طيب أردوغان، وحده.

علق الزعيم الكردي المعتقل منذ نوفمبر 2016، على قضية حل حزب حزب الشعوب الديمقراطي، المنظورة حاليا أمام المحكمة الدستورية، وقال إن هذه القضية تعتبر “جزءًا من عملية التخويف ضد المعارضة”.

وذكر دميرطاش أن أردوغان لا يتردد في التعبير عن مشاعر الكراهية والانتقام تجاه المعارضة.

يذكر أن صلاح الدين دميرطاش، الذي يقبع في السجن منذ 5 سنوات، اعتقل في ديار بكر في 4 نوفمبر 2016. المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان أصدرت قرارا بوجوب الإفراج عن دميرتاش، واعتبرت اعتقال يتم لأسباب سياسية.