الثلاثاء. نوفمبر 30th, 2021
وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش (أرشيفية)
طرابلس: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت متحدثة باسم المجلس الرئاسي الليبي لوسائل إعلام، أنه تم اليوم (السبت)، وقف وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش عن العمل مع منعها من السفر.

وقالت المتحدثة نجلاء وهيبة لقناة «ليبيا بانوراما»، إن الرئاسة فتحت تحقيقاً في «مخالفات إدارية» نُسبت إلى المنقوش، فيما ذكر موقع «المرصد» القريب من المشير خليفة حفتر أن الوزيرة اتخذت قرارات في السياسة الداخلية من دون العودة إلى المجلس الرئاسي، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

ونص قرار أصدره المجلس الرئاسي وتناقلته وسائل الإعلام على «تشكيل لجنة تحقيق برئاسة نائب رئيس المجلس عبد الله اللافي»، على أن ترفع تقريرها في مهلة أقصاها 14 يوماً.

ويأتي قرار وقف عمل المنقوش ومنعها من السفر قبل بضعة أيام من استضافة باريس مؤتمراً دولياً حول ليبيا.

والمؤتمر المقرر في 12 نوفمبر (تشرين الثاني) يهدف إلى التحضير للانتخابات الرئاسية التي حُدد موعدها في 24 ديسمبر (كانون الأول)، على أن تليها انتخابات تشريعية بعد شهر.

ويؤمل أن يضع هذان الاستحقاقان حداً للفوضى التي سادت البلاد طوال عقد بعد الإطاحة بنظام معمر القذافي العام 2011.

ويُفتح (الأحد) باب الترشح للانتخابات الرئاسية.

وبعد أعوام من النزاعات المسلحة والانقسامات بين شرق البلاد وغربها، شُكلت بداية العام حكومة جديدة إثر حوار رعته الأمم المتحدة لإدارة المرحلة الانتقالية تمهيداً لإجراء الانتخابات العامة.

ويشدد المجتمع الدولي على وجوب إجراء هذه الانتخابات رغم الشكوك في إمكان تنظيمها بسبب الانقسامات الداخلية وخصوصاً بين شرق ليبيا وغربها.