الثلاثاء. نوفمبر 30th, 2021
منظومة «إس – 300» في مطار الطبقة (المرصد السوري لحقوق الإنسان)
القامشلي – دمشق – لندن: «الشرق الأوسط»

أفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان» بأن القوات الروسية نشرت منظومة صواريخ من طراز «إس – 300» في مطار الطبقة بمحافظة الرقة، التي انتشرت فيها القوات الأميركية بعد تحريرها من «داعش» الذي كان يعتبرها «عاصمته».

وكانت روسيا نشرت في نهاية 2018 منظومة «إس – 300» في دير الزور الخاضعة لسيطرة النظام، عندما كانت مناطق شرق الفرات في قبضة «قوات سوريا الديمقراطية» المدعومة من أميركا. لكن خريطة السيطرة تغيرت بعد سماح الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب للجيش التركي بالتوغل بين تل أبيض ورأس العين، الأمر الذي فتح الباب لدخول قوات روسيا وتركيا وسوريا إلى شرق نهر الفرات، إضافة إلى انتشار ميليشيات إيرانية في ريف دير الزور على الضفة الثانية للنهر.

وأضاف «المرصد» أن مطار الطبقة «يعد حالياً قاعدة عسكرية وموقعاً مهماً لروسيا في ريف الرقة»، علماً بأن الجيش الروسي نشر منظومات صواريخ «إس – 300» و«إس – 300 متطورة» و«إس – 400» في مناطق مختلفة غرب سوريا.

وحسب خبراء عسكريين، تسمح منظومة «إس – 300» لروسيا بمراقبة التحركات العسكرية شمال شرقي سوريا، حيث تشن تركيا ضربات ضد الأكراد باستخدام «مسيّرات»، وتقوم إسرائيل بقصف ميليشيات إيران في دير الزور وترد عليها هذه الفصائل باستهداف مواقع أميركا شرق الفرات وفي قاعدة التنف.