المجلس الوطني الكردي للمبعوث الأميركي: ندعم جميع العوامل التي تؤدي لاستقرار المنطقة. نورث برس

القامشلي – نورث برس

قال عضو أمانة المجلس الوطني الكردي، نعمت داؤود، الأربعاء، لمبعوث الخارجية الأميركي، نيكولاس جرانجر، “إننا ندعم كافة العوامل التي من شأنها استقرار المنطقة، كما نؤكد دعمنا لقرار الأمم المتحدة ٢٢٥٤”.

هذا والتقى داؤود المبعوث الأميركي، صباح اليوم، في مقر المجلس الوطني الكردي في مدينة القامشلي، شمال شرقي سوريا.

وقال داؤود، لنورث برس، “التقينا اليوم المبعوث الأميركي نيكولاس جرانجر، ويعدُّ هذا اللقاء ضمن اللقاءات المتواصلة بين المجلس والأميركيين”.

وأضاف أنَّ “النقاش تمحور حول الوضع السياسي، وبيّنَ المجلس موقفه من الأحداث الأخيرة في المنطقة وحول الاجتماعات التي تُعقد في موسكو وتأثيرات الحلول الجزئية”.

وذكر داؤود أنّهم استعرضوا الصعوبات التي يمر بها السكان من النواحي الاقتصادية والأمنية والاعتقالات التي تطال بعض رفاقهم، وفق تعبيره.

وبين أن المبعوث الأميركي أشار إلى موقف الولايات المتحدة الداعم لحل شامل لسوريا وليس للحلول الجزئية، مضيفاً إلى أنّهم يسعون للمساعدة وحل المشاكل عبر الحوارات.

وأشار دؤاود في نهاية اللقاء، إلى أن “اللقاء اتسمَ بالإيجابية وسيسعون معاً لوضع حلول لجميع الصعوبات التي تواجه المنطقة من خلال قادم اللقاءات التي ستتواصل”.

إعداد: محمد الأومري – تحرير: قيس العبدالله