“المواطنون يدفعون الثمن”.. غانتس يتحدث عن خطط إيران بسوريا ولبنان يحيى قاسم. الحرة نت

غانتس بلقطة أرشيفية

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي، بني غانتس، الأحد، أن إيران تحاول تسليح عملائها في سوريا بأسلحة ستضر بها وتحولها إلى دولة إرهابية، والمواطنون السوريون هم من يدفعون الثمن.

واعتبر غانتس أن إيران، من خلال حزب الله، تحاول شراء لبنان من خلال توفير الوقود وإصلاح نظام الكهرباء وبناء محطات توليد الطاقة، مشيرا إلى أن اعتماد لبنان، في مجال الطاقة على إيران، يمكن أن يؤدي في النهاية إلى إنشاء قواعد إيرانية على الأراضي اللبنانية وزعزعة استقرار المنطقة، والمواطنون اللبنانيون هم أيضا من يدفعون الثمن.

وأكد وزير الدفاع الإسرائيلي ان بلاده لم تتلق، ولن تتسلم، “إملاءات من إيران، ولا من وكلائها ولا من المنظمات الإرهابية”.

وفيما يتعلق باستخراج الغاز من حقل كاريش المتنازع عليه مع لبنان، قال غانتس إن بلاده لن تقبل بأي تهديدات، وإن “إنتاج الغاز من منصة كاريش سيبدأ في الوقت المحدد، مشددا على حرية إسرائيل في العمل بمواجهة “أي تهديد لمواطني إسرائيل ينشأ على الحدود وخارجها”.

وتابع: “كما فعلنا على مر السنين، سنواصل السعي إلى الاتفاقات التي ستساعد على ازدهار المنطقة، وتقديم المساعدات الإنسانية للمواطنين (..) إنهم ليسوا أعداء، بل المنظمات الإرهابية التي تعمل تحت إشراف الأنظمة “.