انتخاب مراقب عام لـ”الاخوان المسلمين” بسوريا..ينحدر من دير الزور المدن – عرب وعالم

انتخبت “جماعة الإخوان المسلمين في سوريا” القيادي في الحركة عامر البوسلامة مراقباً عاماً لها خلفاً لمحمد حكمت وليد الذي شغل منصب المراقب العام للجماعة منذ 2014.
وأعلن “مجلس شورى” الجماعة يوم السبت عبر تغريدة في “تويتر”، انتخاب عامر البوسلامة مراقباً عاماً للإخوان المسلمين في سوريا، وذلك بعد اعتراضات خلال الاشهر الماضية على ترشحه.

وذكر “تلفزيون سوريا” أن ترشحه شكّل حالة خلاف بين كتلتي حماة وحلب اللتين تهيمنان على الجماعة، ونقل عن مصادر من داخل الجماعة قولها إن “كتلة الحلبيين اعترضت في الأسابيع الماضية على اختياره للمنصب، كونه أقرب إلى كتلة الحمويين”.
وينحدر البوسلامة من مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، وهو من مواليد 1960. ونشأ في مدينة دير الزور التي درس فيها المراحل الدراسية الأولى قبل انتقاله إلى بغداد ودراسته في كلية الشريعة في جامعتها.

ونال البوسلامة درجة الدكتوراه ، قبل أن ينتقل إلى اليمن الذي بقي فيه حتى اندلاع الثورة السورية عام 2011، حيث استدعي حينذاك إلى تركيا التي يقيم فيها منذ ذلك الوقت.
وفي عام 2018 ترشّح البوسلامة لمنصب المراقب، لكنه خسر أمام وليد الذي عيّنه نائباً له، إلى جانب تسلّمه ملف العلاقات الإسلامية في الجماعة. وبالرغم من الاعتراضات عليه، إلا أن البوسلامة بقي المرشح الأقوى لمنصب المراقب العام بوصفه الخيار الأكثر توافقاً بين الكتل، وهذا ما تحقق في نهاية المطاف.