رووداو – أربيل

التقى الجنرال كينيت ماكينزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، خلال زيارته إلى كوردستان سوريا القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم كوباني.

كما اجتمع خلال زيارته مع قادة قوات التحالف في كوردستان سوريا وجرى التباحث خلال اللقاء عن أنشطة التحالف في المنطقة.

وقال ماكينزي لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية إن “قواتهم نفذت خلال أسبوع واحد من 3 إلى 4 عملية عسكرية ضد داعش، إلا أن هذا العدد أقل بكثير من العمليات العسكرية التي نفذتها قبل أحداث 3 من كانون الثاني”.

وأشار قائد القيادة المركزية الأمريكية إلى أن الهدف من بقائهم في المنطقة لم يتغير وهو القضاء على داعش والعمل على منعه لإعادة تقوية وجوده في المنطقة”.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية فإن عدد القوات الأمريكية في كوردستان سوريا والمناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية يقدر بما بين 500 إلى 600 جندي إلا أن العدد الأكبر من هذه القوات يتمركز في المناطق التي تحوي على آبار نفطية.

وعلق قائد القيادة المركزية الأمريكية حول انسحاب القوات الأمريكية من المنطقة قائلاً: “إلى الآن غير معروف المدة الزمنية لبقائنا هنا”.

وحول الوضع في إدلب قال ماكينزي إن “الوضع الإنساني في إدلب مأساوي جداً”، معبراً عن تخوفه “من مقتل الكثير من الأبرياء”.