مبان مدمرة في مدينة غزة (إ.ب.أ)
مبان مدمرة في مدينة غزة (إ.ب.أ)

أحصت السلطات التي تقودها حركة «حماس» في قطاع غزة نحو ربع مليون وحدة سكنية تعرضت لأضرار جزئية بعد قرابة شهر منذ بدء جولة التصعيد الحالية مع إسرائيل.

ويمثل هذا الرقم نحو 60 بالمائة من إجمالي عدد الوحدات السكنية في غزة، حسب ما ذكرته «وكالة أنباء العالم العربي».

وقال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، في بيان، مساء السبت، إن عدد المباني المتضررة جزئياً في القطاع ارتفع إلى 220 ألفاً، بينما هدم القصف الجوي والمدفعي الإسرائيلي 40 ألف وحدة سكنية أخرى باتت «غير صالحة للسكن».

وأضاف المكتب إلى القائمة 220 مدرسة، تضرر منها 60 قال إنها خرجت من الخدمة. وذكر المكتب أيضاً أن القصف الإسرائيلي أوقع أضراراً «كبيرة» في 88 مقراً حكومياً.

ووفقاً للبيان، فإن القصف الإسرائيلي هدم 55 مسجداً بشكل كلي، إضافة إلى 3 كنائس أصابتها أضرار كبيرة.

وفي اليوم الثلاثين للعملية العسكرية الإسرائيلية على القطاع، وصل عدد القتلى إلى أكثر من 9500، إضافة إلى نحو 25 ألف جريح. وهناك أيضاً ألفا بلاغ عن مفقودين تحت الأنقاض.

وتسبب القصف الإسرائيلي وما يصاحبه من توغل بري في القطاع في نزوح مليون ونصف المليون شخص عن منازلهم، لجأ أكثرهم إلى الجنوب بعد إنذار إسرائيلي بضرورة إخلاء مناطق شمال القطاع.