رووداو ديجيتال أكد رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح أن العراق ينطلق من سياسة تدعم نزع فتيل الأزمات وتخفيف التوترات بالمنطقة.

img

وجاء في بيان صادر عن المكتب الإعلامي للرئاسة تلقت شبكة رووداو الإعلامية نسخة منه، أن برهم صالح استقبل اليوم الثلاثاء (4 أيار 2021) في قصر بغداد، الوفد الحكومي الأميركي برئاسة منسق البيت الأبيض لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بريت مكغورك، وعضوية مستشار وزارة الخارجية ديريك شوليت، ومساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى جوي هود، ونائب مساعد وزير الدفاع لشؤون الشرق الأوسط دانا سترول.

وأوضح البيان أنه جرى خلال اللقاء، “بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية في سياق الحوار الاستراتيجي بين البلدين ووفق المصالح المشتركة، وتم التأكيد على أهمية مواصلة العمل في مكافحة الإرهاب واستئصال جذوره في كل المنطقة”.

اللقاء بحث أيضاً “آخر التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك”، حسب البيان، مضيفا أن “الرئيس برهم صالح أكد أن العراق ينطلق من سياسة متوازنة تدعم مسارات نزع فتيل الأزمات وتخفيف التوترات في المنطقة”.

وأشار برهم صالح إلى أن “موقع العراق الجغرافي المتميز والمتمثل في وادي الرافدين منذ القدم، مع تعزيز أمنه وسيادته تُمثل عاملاً محورياً ونقطة انطلاق في مواجهة التحديات المتعلقة بمكافحة الإرهاب وتعزيز سلام المنطقة، ومواجهة التحديات البيئية ومسببات التغير المناخي والتصحر، والعمل على تعزيز الطاقة النظيفة والإدارة المستدامة للموارد المائية، من خلال التعاون عبر منظومات عمل مشتركة إقليمية ودولية”.

بدوره أكّد الوفد الأمريكي “التزام واشنطن بدعم أمن  واستقرار العراق وضمان سيادته ومكافحة الإرهاب وتعزيز اقتصاده، ومواصلة العمل والتنسيق المشترك ضمن الحوار الاستراتيجي بين البلدين في مختلف المجالات، وبما يصب في مصلحة البلدين والشعبين”، وفقا للبيان.

وفي وقت سابق من اليوم، أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، على تفعيل مخرجات الحوار الستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة الأميركية،جاء ذلك خلال استقبال الكاظمي، للوفد الحكومي الأميركي.

ومن المقرر أن يتجه وفد البيت الأبيض، إلى أربيل يوم غدٍ الأربعاء، للقاء كبار المسؤولين في إقليم كوردستان.

وبهذا الصدد، قال مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كوردستان، سفين دزيي لشبكة رووداو الإعلامية، إن “الوفد سيلتقي مع الرئيس مسعود بارزاني، ورئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، ورئيس الوزراء مسرور بارزاني”.

وحول أجندة اللقاءات، أوضح دزيي أن “الزيارة تأتي بعد التغييرات التي طرأت في العراق والمنطقة، خلال  الأشهر الأربعة الماضية، بعد تسلم جو بايدن الرئاسة في أميركا، ولبحث مخرجات الحوار الستراتيجي بين أميركا والعراق، إضافةً إلى الانتخابات المبكرة في العراق، وعدة ملفاة أخرى، على رأسها العلاقات مع إقليم كوردستان”.

الكاتب editor Hossein

editor Hossein

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة