لقطة من مقطع فيديو نشره المكتب الإعلامي لـ«حماس» يُظهر عملية الإفراج عن رهينتين إسرائيليتين (أ.ف.ب)

لقطة من مقطع فيديو نشره المكتب الإعلامي لـ«حماس» يُظهر عملية الإفراج عن رهينتين إسرائيليتين (أ.ف.ب)

نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بحسابه على منصة «إكس»، اليوم (الأحد)، رسالة لرئيس الأركان صرّح فيها بأنه مع استكمال مسار إطلاق سراح المحتجزين، ستعود القوات الإسرائيلية للقتال بكامل الإصرار، إلى أن يتم تفكيك حركة «حماس»، وفق ما ذكرته وكالة أنباء العالم العربي.

وأضاف أدرعي أن رئيس الأركان الجنرال هرتسي هاليفي وجّه رسالة إلى جنود الجيش الإسرائيلي وقادته، قال فيها عن الجيش: «لقد تمكنّا من خلق ظروف للمسار السياسي للإفراج عن الأطفال والأمهات. مع استكمال تطبيق ذلك المسار سنعود للقتال بكامل الإصرار بهدف استئناف إطلاق سراح المختطفين وحتى تفكيك حماس».

ومن المقرر تسليم دفعة ثالثة من المحتجزين لدى الطرفين، اليوم (الأحد).

ونقلت صحيفة «يديعوت أحرونوت» عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن حركة «حماس» قدّمت لإسرائيل قائمة بأسماء 13 محتجزاً ستُطلق سراحهم، اليوم (الأحد).

ونقلت الصحيفة عن المسؤولين قولهم إن «حماس» لن تفرّق هذه المرة بين أفراد الأسر مثلما فعلت في القائمة الثانية، وإن معظم من ستُطلق سراحهم يقطنون منطقة واحدة. وأشارت إلى توقعات بأن تضم القائمة الحالية مواطنين أميركيين أيضاً.

كانت حركة «حماس» قد أطلقت أول من أمس (الجمعة)، سراح المجموعة الأولى المكونة من 24 محتجزاً، بينهم 13 إسرائيلياً و11 أجنبياً. وبالمقابل، أطلقت إسرائيل سراح 39 أسيراً فلسطينياً من سجونها.

وفي اليوم الثاني، أطلقت «حماس» سراح مجموعة ثانية مكونة من 17 محتجزاً، مقابل إطلاق سراح 39 أسيراً فلسطينياً من السجون الإسرائيلية. ويعد الأحد ثالث أيام الهدنة التي من المقرر أن تستمر 4 أيام بين القوات الإسرائيلية والفصائل الفلسطينية المسلحة في غزة.