شبح التقسيم يخيم على ليبيا واحتجاجات في إيران والسودان والأردن زيلينسكي في واشنطن وهجمات لـ”داعش” في العراق وهجوم يستهدف الأكراد في باريس و”طالبان” تمنع تعليم النساء  اندبندنت عربية ووكالات 

عرس المونديال انتهى بتتويج المنتخب الأرجنتيني بلقب كأس العالم، والأنظار التي خطفتها المنافسات الرياضية أسابيع عدة لم تستطع نسيان ما يعيشه العالم من أزمات، فالاحتجاجات الإيرانية متواصلة وتتسع رقعتها يوماً بعد يوم، والحرب الروسية – الأوكرانية على أشدها واللافت في الأيام القليلة الماضية الزيارة الخاطفة التي قام بها الرئيس فولوديمير زيلينسكي إلى واشنطن. وفي العراق، عاود “داعش” هجماته النوعية ضد القوات العراقية ولا سيما في أطراف كركوك.

وفي السودان، الاحتجاجات متواصلة على رغم مرور أربع سنوات على ثورة ديسمبر (كانون الأول). وفي الأردن، احتجاجات على رفع أسعار المحروقات طرحت علامات استفهام عن العلاقة بين العشائر والدولة. وإلى تونس حيث صعّد الرئيس قيس سعيد لهجته مع المعارضة وردّ ضمنياّ عليها برفض دعوات التنحي التي أطلقتها في أعقاب انتكاسة انتخابية تلقاها في الاستحقاق البرلماني. وفي ليبيا، شبح التقسيم يخيم على البلاد في ذكرى استقلالها الـ 72. وفي إسرائيل، تمكن أطول رئيس للوزراء بقاء في المنصب بنيامين نتنياهو من التوصل إلى اتفاق لتشكيل حكومة جديدة.

وفي فرنسا، استخدمت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين أكراد تجمّعوا قرب مركز ثقافي كردي وسط باريس بعدما قتل أمامه مسلح ثلاثة أشخاص.

بايدن لزيلينسكي “لن تكونوا أبداً وحدكم”

أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطاب تاريخي ألقاه في واشنطن أمام الكونغرس الأميركي أن “أوكرانيا لن تستسلم أبداً” للقوات الروسية. وقال إن قواته “صامدة في مواقعها ولن تستسلم أبداً”، ولفت إلى أن المساعدة التي تقدمها الولايات المتحدة لبلاده “ليست صدقة” بل هي “استثمار” في الأمن العالمي.

في هذا الوقت، قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن نظيره الروسي فلاديمير بوتين ليست لديه نية لوقف “هذه الحرب الوحشية” ضد أوكرانيا، واصفاً ما يفعله بوتين بأنه “مروع” إذ يستهدف دور الأيتام والمدارس هناك.

عقوبات أميركية جديدة على إيران بسبب العنف ضد النساء

فرضت الولايات المتحدة جولة جديدة من العقوبات على إيران، الأربعاء 21 ديسمبر، تشمل المدعي العام ومسؤولين عسكريين رئيسين، بسبب حملة على احتجاجات أشعلت شرارتها وفاة الشابة مهسا أميني أثناء احتجازها لدى شرطة الأخلاق. وهذه هي أحدث خطوة في سلسلة الإجراءات التي اتخذتها واشنطن لفرض عقوبات جديدة على المسؤولين الإيرانيين بسبب الحملة على الاضطرابات التي أشعلتها وفاة أميني.

وتمثل احتجاجات الإيرانيين من مختلف المشارب أحد أجرأ التحديات التي تواجه النظام الديني الحاكم منذ الثورة الإسلامية عام 1979. وتتهم طهران القوى الغربية بإثارة الاضطرابات التي واجهتها قوات الأمن بأعمال عنف دامية.

“بغداد 2” يحاول حلحلة قبضة إيران والسوداني في اختبار الولاء

دعت فرنسا وأطراف إقليميون في القمة التي اختتمت أعمالها في الأردن، الثلاثاء 21 ديسمبر، العراق إلى الابتعاد عن المحور الإيراني من أجل حل الأزمات المتعددة التي تضرب منطقة الشرق الأوسط. وعقد مؤتمر “بغداد 2” في مركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات على ساحل البحر الميت (50 كيلومتراً غرب عمان)، بعد دورة أولى أقيمت في العاصمة العراقية في أغسطس (آب) 2021 بمبادرة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والعراق.

هجمات نوعية لـ”داعش” في العراق ومطالبات بخطط مواجهة جديدة

عاود تنظيم “داعش” منذ شهر نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي هجماته النوعية ضد القوات العراقية في أطراف كركوك، بعد توقف لأشهر جاء نتيجة سلسلة من العمليات الأمنية التي نفذت ضد وجود التنظيم في التلال والجبال المحيطة بالمدينة. وفي 19 نوفمبر الماضي قتل ثلاثة من جنود الجيش العراقي في هجوم لـ”داعش” بموقع على جانب الطريق قرب ناحية قرة هنجير شرق كركوك، الذي يعد الأول من نوعه في المدينة منذ أشهر وتم خلاله الاستيلاء على معدات وأسلحة الموقع العسكري من قبل عناصر التنظيم. إلا أن الهجوم الجديد، الذي استهدف بعبوة ناسفة آلية مدرعة للشرطة الاتحادية في قرية علي السلطان ناحية الرياض جنوب غربي كركوك، وأسفر عن مقتل ضابط برتبة رائد وثمانية جنود، كان الأعنف منذ أشهر عدة.

شبح التقسيم يخيم على ليبيا في ذكرى استقلالها الـ71

يترقب الشارع الليبي الذكرى الـ71 لاستقلال بلاده التي تحل السبت 24 ديسمبر أكثر من أي عام مضى، مع وجود أنباء عن نية أطراف فاعلة في إقليمي برقة وفزان إعلان الحكم الذاتي، احتجاجاً على تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية، وتمركز السلطة في طرابلس، وتشبث بعض الأطراف السياسية بها. وإذا تأكدت في الساعات المقبلة حقيقة هذا القرار الخطر الذي يوشك إقليما برقة وفزان على اتخاذه، فإنها ستكون مفارقة تاريخية غريبة بإعلان ما يشبه تقسيم البلاد في اليوم الذي اجتمع فيه شملها بعد جهود مضنية من الأجداد المؤسسين للدولة عام 1951.

تجدد احتجاجات السودان في الذكرى الرابعة لثورة ديسمبر

على رغم مرور أربع سنوات على ثورة ديسمبر السودانية، التي أطاحت أطول نظام حكم في تاريخ السودان دام مدة 30 عاماً، فلا تزال الثورة السودانية تبحث عن غاياتها وأهدافها بين تظاهرات الضغط الجماهيري الحاشدة وحوارات التسوية السياسية وجهود الآلية الثلاثية واللجنة الرباعية، سعياً إلى إنهاء الانقلاب وعودة الحكم المدني والمسار الديمقراطي وتحقيق أهداف الثورة التائهة في أضابير الأزمة والصراع السياسي المحتدم بين العسكريين المسيطرين على السلطة وقوى الثورة من المدنيين.

احتجاجات الأردن تطرح سؤال العلاقة بين العشائر والدولة

طرحت الأحداث الدامية الأخيرة في الأردن سؤالاً عن العلاقة بين العشائر والدولة وتحولاتها بين عهدين ملكيين من التحالف إلى التنافر.

وبرز دور العشيرة وتأثيرها في الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها مناطق متفرقة بالمملكة على نحو يعقد مهمة الحكومة ويجعلها أكثر حذراً في التعاطي مع تداعيات الأزمة المشتعلة منذ أسبوعين.

فمعظم المناطق التي شهدت احتجاجات على رفع أسعار المحروقات عشائرية بامتياز كمدن معان والكرك والطفيلة وجرش، وحتى تلك التي تضم مكونات أردنية من أصول عدة كان للعشيرة الدور الأبرز وربما الأوحد في النزول إلى الشارع والتحرك كمدن الزرقاء وإربد والعاصمة عمان.

سعيد يرد على دعوات معارضيه: المواجهة لا تحسم في شوط واحد

صعد الرئيس التونسي قيس سعيد كما كان متوقعاً لهجته مع المعارضة في بلاده، حين رد ضمنياً عليها برفض دعوات التنحي التي أطلقتها في أعقاب انتكاسة انتخابية تلقاها في الاستحقاق البرلماني الذي جرى في 17 من ديسمبر الحالي. وقال سعيد على هامش استقباله رئيسة الحكومة نجلاء بودن “هناك ردود فعل من قبل بعض الجهات المعروفة التي لم تجد هذه المرة شيئاً لتركز عليه سوى نسبة المشاركة في هذه الدورة الأولى (من الانتخابات) للتشكيك في تمثيل مجلس النواب المقبل، في حين أن نسبة المشاركة لا تقاس فقط بالدور الأول بل بالدورتين”. وتابع بحسب بيان نشرته الرئاسة التونسية أن “مثل هذا الموقف القائم على التشكيك من جهات لا دأب لها إلا التشكيك فضلاً عن تورط البعض في قضايا لا تزال جارية أمام المحاكم مردود على أصحابه بكل المقاييس”.

صدامات بين محتجين أكراد والشرطة في موقع هجوم باريس

استخدمت الشرطة الفرنسية، عصر الجمعة 23 ديسمبر، قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين أكراد تجمّعوا قرب مركز ثقافي كردي في وسط باريس بعد أن قتل أمامه مسلح ثلاثة أشخاص، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية. وبدأت الصدامات عندما حاول الحشد اختراق طوق أمني فرضته الشرطة حول وزير الداخلية جيرالد دارمانان الذي توجه إلى مكان الهجوم للاطلاع على آخر مستجدات التحقيق والتحدث إلى الصحافيين. وردد بعض المتظاهرين هتافات مؤيدة لحزب العمال الكردستاني، وهو منظمة كردية تصنفها تركيا والاتحاد الأوروبي ودول أخرى على أنها “إرهابية”.

نتنياهو يعلن التوصل إلى اتفاق لتشكيل حكومة جديدة

قال أطول رئيس للوزراء بقاءً في المنصب في إسرائيل بنيامين نتنياهو إنه توصل إلى اتفاق لتشكيل حكومة جديدة، بعد مفاوضات صعبة على غير المتوقع استمرت أسابيع مع شركاء التحالف الدينيين ومن اليمين المتطرف.

وفاز حزب “الليكود” المحافظ بزعامة نتنياهو والأحزاب الدينية القومية ذات الفكر المشابه والمقربة من المتدينين المتشددين والمستوطنين بالضفة الغربية بغالبية مريحة في الانتخابات التي أجريت في الأول من نوفمبر، ليسيطر نتنياهو على 64 مقعداً من مقاعد الكنيست البالغ عددها 120 مقعداً، لكن الموافقة على تشكيل الحكومة تعطلت بسبب خلافات حول حزمة مقترحة من التشريعات في شأن قضايا عديدة مثل سلطة التخطيط في الضفة الغربية والسيطرة الوزارية على الشرطة.

“طالبان” تشهر السلاح بوجه طالبات الجامعة والعالم “منزعج”

منع حراس مسلحون مئات الشابات من دخول حرم جامعات أفغانية غداة إعلان حكومة “طالبان” حظر التعليم الجامعي للفتيات، مما يسدد ضربة أخرى لحقوق الإنسان في هذا البلد. وعلى رغم وعدها بحكم أقل تشدداً لدى استيلائها على السلطة، العام الماضي، عززت حركة “طالبان” القيود على جميع النواحي التي تطاول حياة النساء متجاهلة سخطاً دولياً.

وشاهد فريق ضم صحافيين من وكالة الصحافة الفرنسية مجموعات من الطالبات اللاتي تجمعن أمام جامعات في العاصمة كابول، وقد منعهن من الدخول حراس مسلحون في وقت كانت البوابات مغلقة. وشوهدت مجموعات منهن، وقد ارتدين الحجاب، واقفات على طرق مؤدية إلى الجامعات.

وزير الطاقة السعودي: تحركات “أوبك+” أثبتت صحتها وهي بعيدة عن السياسة

قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان إن “قرار تحالف (أوبك+) في أعقاب أزمة أوكرانيا تبين أنه القرار الصحيح”، مؤكداً أن “التحالف لا يقوم بتسييس قراراته إنما يعتمد على أساسات السوق فقط”. وأوضح الأمير عبدالعزيز بن سلمان أن “التحالف يبقي الشؤون السياسية خارج تحليلاته وتوقعاته لأوضاع السوق”، مضيفاً “نركز فقط على أساسات السوق، وهذا يمكننا من تقييم الأوضاع بموضوعية أكثر، وبشكل أكثر وضوحاً، وهذا بدوره يعزز مصداقيتنا”.

الصين تتوقع بلوغ ذروة إصابات كورونا الأسبوع المقبل

قال مسؤول صحي إن الصين تتوقع ذروة إصابات “كوفيد-19” في غضون أسبوع، في حين تتوقع السلطات مزيداً من الضغط على النظام الصحي في البلاد على رغم أنها تقلل قيود المرض وتواصل إعلان عدم تسجيل وفيات جديدة، وفي مواجهة زيادة الإصابات وانتشار الاحتجاجات على الإغلاقات والفحوصات المرتبطة بسياسة “صفر كوفيد”، بدأت الصين التخلي عن هذه السياسة هذا الشهر، وأصبحت آخر بلد كبير يتحرك نحو التعايش مع الفيروس وسط تداعيات كبيرة للقيود على الاقتصاد.

إيلون ماسك يعلن أنه سيتنحى عن رئاسة “تويتر”

أعلن إيلون ماسك أنه سيتنحى عن رئاسة “تويتر” ما إن يجد “شخصاً مجنوناً بما فيه الكفاية” للحلول محله، مشيراً إلى أنه سيتولى عندئذ إدارة “فرق البرمجيات والخوادم” في المنصة. وقال في تغريدة “سأستقيل من منصب الرئيس التنفيذي بمجرد أن أجد شخصاً مجنوناً بما فيه الكفاية لتولي الوظيفة”، في موقف بدا فيه وكأنه يلتزم نتيجة الاستفتاء الذي أطلقه عبر المنصة وأيدت فيه غالبية مستخدمي “تويتر” تنحيه عن منصبه في مجموعة التواصل العملاقة. وأجاب 57.5 في المئة من الـ17 مليون مستخدم الذين شاركوا في الاستطلاع بـ”نعم”، مؤيدين بذلك رحيله.

الأرجنتين تنتزع تاج كرة القدم من أوروبا إلى أميركا الجنوبية

توج المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، الأحد 18 ديسمبر، بلقب كأس العالم التي استضافتها قطر، بعد الفوز على المنتخب الفرنسي في المباراة النهائية باستاد لوسيل بركلات الترجيح بنتيجة (4-2) بعد التعادل (3-3) في الوقتين الأصلي والإضافي.

فوز الأرجنتين التاريخي جرد بطل العالم الفرنسي من لقبه الذي حققه في روسيا عام 2018 حين فاز على منتخب أوروبي آخر هو كرواتيا، وكان المربع الذهبي يضم كذلك بلجيكا التي اقتنصت المركز الثالث وإنجلترا، وجميعها من القارة العجوز، لكن في نهائيات قطر 2022 انخفض عدد المنتخبات الأوروبية في المربع الذهبي إلى النصف بصعود المنتخب الأرجنتيني ممثل أميركا الجنوبية، والمنتخب المغربي أول ممثل لأفريقيا في تاريخ هذه المرحلة المتقدمة من البطولة الكبرى في اللعبة الشعبية الأولى.